الجمعة 23-فبراير- 2018 مـ 18:41
آخر الأخبار |
  • قرارات إيرانية لإنهاء الأزمة اليمنية
  • الاحتلال يقمع مسيرة وسط الخليل
  • إصابة صحفي خلال تغطية المواجهات في أريحا
  • الشروع في تشريح جثمان الشهيد ياسين السراديح
  • حماس تنظم مسيرة وسط القطاع نصرة للقدس
  • 50 ألف مصلٍ يؤدون الصلاة في الأقصى
  • الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل فجر اليوم
  • مستوطنون يهاجمون منازل الفلسطينيين في قرية بورين
  • حالة الطقس اليوم الجمعة
  • أسعار صرف العملات مقابل الشيقل
  • مركز مسارات يعلن عن دورات تدريبية بأسعار مخفضة
  • الاحتلال يعتقل طلاب مدارس
  • فرانشيسكو توتي: صلاح قد يتوج ليفربول بأبطال أوروبا
  • إصابات في جنود الاحتلال جراء إنقلاب آليتهم العسكرية
  • بحر يدين مشروع اقتطاع أموال الشهداء والأسرى
  • استطلاع رأي
    ما هو مستقبل المصالحة الفلسطينية في ظل اعلان ترامب حول القدس؟
    • النجاح
    • الفشل
    • لا أدري
    انتهى هذا التصويت في
    الأربعاء 10 يناير 2018 19:05
    تصويت
    عرض النتائج
    كاريكاتير
    بشأن القدس.. جلسة طارئة لمجلس الأمن يو الجمعة
    نشر بتاريخ : الخميس 07 ديسمبر 2017 10:51 بتوقيت القدس
    - تصغير الخط
    + تكبير الخط

    رام الله / سكاي برس / من المقرر، أن يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعاً طارئاً صباح غدٍ الجمعة، لمناقشة تداعيات اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارته إلى المدينة، وفق ما أكدت لوكالة (فرانس برس) البعثة اليابانية التي تترأس مجلس الأمن.

    وجاء في بيان للبعثة السويدية في الأمم المتحدة: "بعثات بوليفيا ومصر وفرنسا وإيطاليا والسنغال والسويد وبريطانيا واوروغواي تطلب من الرئاسة اليابانية لمجلس الأمن عقد اجتماع طارئ للمجلس قبل نهاية الأسبوع"، بحسب ما جاء على موقع صحيفة (القدس).

    وطلبت هذه الدول افتتاح الاجتماع بعرض سيُقدّمه الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، الذي كان ذكّر الاربعاء بمعارضته "أيّ إجراء أحادي" وذلك بعيد اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

    وقال سفير بوليفيا في الأمم المتحدة ساشا سيرجيو سوليز: "إن قرار الولايات المتحدة يتعارض مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن".

    وأضاف: "إن قرار ترامب ليس تهديداً لعملية السلام فحسب، بل إنه تهديد للسلام والأمن الدوليين أيضاً".

    وفي قرار أحادي، اعترف الرئيس الأمريكي أمس الأربعاء، بالقدس عاصمة لإسرائيل، ما أثار إدانات حازمة من العالمين العربي والإسلامي ومن المجتمع الدولي.

    واعتبر الفلسطينيون، أن واشنطن لم تعد جديرة بتأدية دور الوسيط في حل الأزمة.
     

    X
    عاجل